الخميس 25 يوليو 2024

الرجل وزوجته

موقع أيام نيوز

أراد رجل أن يضرب زوجته فضربها بالعصا لعدة مرات ولكنها ماټت صدفة من دون أن يقصد أن يفعل ذلك وكان الهدف تأديبها فخاف من عشيرتها ولم يجد حيلة للخلاص من شرهم ومن انتقامهم منه عندما يعلموا.
فخرج من منزله و قص القصة على رجل معروف بالدهاء و المكر فقال له ذلك الشخص إن طريق الخلاص هو أن تعثر على شخص جميل الصورة و تدعوه لبيتك بعنوان الضيافة 
و حين سمع الحيلة منه جلس على باب داره حتى جاء شاب وسيم فأصر عليه بأن يدخل المنزل فدخل المنزل و لما جاء أقرباء الزوجة و انطلت عليهم الحيله فعلا.
لكن ذلك الرجل الداهيه صاحب الحيلة كان له ولد ولم يرجع إلى منزله ذلك اليوم...!!!
فاضطرب الأب و ذهب إلى بيت ذلك الزوج و سأله عن الحيلة التي علمها إياه هل نفذها..!

فقال نعم.
فقال له أرني ذلك الشاب الذي قټلته..
فلما كشف عن چثتة ورآه .. وجده إبنه !!!
وقد قټل بسبب حيلة أبيه فاصبح يصيح بين الناس أنا الذي قټلت أبني... أنا الذي قټلت أبني والناس لا تفهم شيء....
فكان ذلك مصداقا لقول أميرالمؤمنين
علي بن ابي طالب رضي الله عنه 
من سل سيف البغي قټل به ومن حفر لأخيه بئرا وقع فيها ومن هتك حجاب غيره انكشفت عورات بيته ومن نسي زلته استعظم زلل غيره